لا يوجد اشخاص بهذا الإسم
    تابعت الصحف آخر أخبار عبد الفتاح السيسى ونجيب محفوظ وباسم مرسي وآخرون.
    أعلى  المصادر التى تكتب عن عبد الفتاح السيسى

    عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي (١٩ نوفمبر ١٩٥٤)، هو الرئيس السادس والحالي لجمهورية مصر العربية، والقائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية، تم انتخابه لمدة ٤ سنوات بعد نجاحه في الانتخابات الرئاسية ٢٠١٤، شغل سابقاً منصب القائد العام للقوات المسلحة المصرية ووزير الدفاع الرابع والأربعين منذ ١٢ أغسطس ٢٠١٢ حتى استقالته في ٢٦ مارس ٢٠١٤ للترشح للرئاسة. تخرج في الكلية الحربية عام ١٩٧٧، وعمل في سلاح المشاة، وعين قائدًا للمنطقة الشمالية العسكرية، وتولى منصب مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع. في ٣ يوليو ٢٠١٣ أطاح بالرئيس السابق محمد مرسي (أول رئيس مدني منتخب بعد ثورة ٢٥ يناير) عقب مظاهرات طالبت برحيله وأعلن عن إجراءات صحبت ذلك عُرِفت بخارطة الطريق، عارضها المؤيدين لمحمد مرسي وقتها واعتبروها ومعهم جزء من المُجتمع الدولي والعربي انقلاباً عسكرياً بينما أيدها المتظاهرين والمعارضين لمرسي وقتها واعتبروا ذلك ثورة وتأييد لمطالب شعبية. في عام ٢٠١٦ احتل المركز الرابع في قائمة الزعماء والرؤساء الأكثر نشاطاً وظهوراً وتأثيراً بارزاً في مسار الأمور بالعالم التي أعدتها وكالة أنباء «سبوتنيك». ويكيبيديا

    شركات صينية تخطط للاستثمار فى العاصمة الإدارية والعين السخنة قال سونج أيقوه، السفير الصينى بالقاهرة، إن الرئيس عبدالفتاح السيسى، سيوقع عدة اتفاقيات تعاون مع الرئيس الصينى شين بينج، على هامش مشاركته بالاجتماع التاسع لقادة دول البريكس، الذى سيعقد فى العاصمة بكين الشهر المقبل. وقال «أيقوه»، إن السيسى سيلقى كلمة بمنتدى الصناعة والتجارة لدول البريكس، وسيعقد مباحثات ثنائية مع الرئيس الصينى خلال المؤتمر المقرر انعقاده فى الفترة من ٣ إلى ٥ سبتمبر. وأضاف السفير الصينى فى تصريحات صحفية على هامش المؤتمر الصحفى الذى عقدته السفارة أمس الثلاثاء، إن حضور الرئيس السيسى المؤتمر سيعطى الفرصة لمصر لعرض خطتها الاقتصادية أمام المجتمع الدولى الأمر الذى سيساهم فى جذب استثمارات أجنبية لمصر خلال الفترة المقبلة. وذكر «أيقوه»، أن شركات صينية تعقد مباحثات مع الحكومة المصرية، للاتفاق على تنفيذ عدة مشروعات بالعاصمة الإدارية الجديدة ومنطقة العين السخنة. وقال السفير «مشروع العاصمة الإدارية الجديدة يمثل فرصة كبيرة لزيادة الاستثمارات الصينية فى مصر، خاصة أن تلك الشركات لديه رغبة فى المشاركة بمشروعات البنية التحتية والمرافق». وقدر «أيقوه» حجم الاستثمارات الصينية فى مصر بـ٦.٨ مليار دولار بنهاية ٢٠١٦، بينها ٤٢٠ مليون دولار تم ضخها العام الماضى. وتوقع زياد التبادل التجارى بين البلدين بنهاية العام، خاصة ان الصين تخطط لزيادة وارداتها من مصر. وأشار إلى أن التبادل التجارى بين البلدين بلغ ١٢.٨ مليار دولار عام ٢٠١٥، لكنه تراجع إلى ١٠ مليارات دولار العام الماضى، وتوقع زيادته مرة أخرى بنهاية العام الجارى. وذكر السفير الصينى، أن الشركات الصينية لديها رغبة كبيرة فى الاستثمار بمنطقة محور تنمية قناة السويس، وأنها تبذل جهوداً واسعة لتحقيق. وقال إن رغبة الشركات الصينية للاستثمار فى مصر زادت بشكل ملحوظ بعد إقرار قانون الاستثمار الجديد. وذكر أن الصين تعمل على استيراد المنتجات الزراعية من مصر لتدعيم الخلل فى الميزان التجارى بين البلدين مشيراً إلى أن الصين ستسورد العنب والبرتقال من السوق المصرى الفترة المقبلة. وأشار إلى أن عدد السياح الصينيين إلى مصر فى تزايد ملحوظ خلال الفترة الماضية وتوقع زيادته بنسبة أكبر الفترة المقبلة، وبلغ حجم السائحين الصينيين لمصر عام ٢٠١٤ حوالى ٨٦ الف سائح بينما فى عام ٢٠١٥ وصل عددهم ١٣٠ ألف سائح، ثم ارتفع لـ ١٨٠ ألفاً فى ٢٠١٦.

    تعداد جميع أخبار مصر

    عدد  الأخبار كل يوم من ولمدة حوالي شهر واحد