أمين مجلس التعاون يجدد دعوة جميع الأطراف الليبية إلى تغليب المصالح الوطنية

٩ أشهر فى كونا

الرياض - 25 - 12 (كونا) -- جدد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف اليوم السبت دعوته جميع الأطراف الليبية إلى تغليب المصالح الوطنية والعمل على تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا.وأعرب الحجرف في بيان عن مشاركته المجتمع الدولي الاسف لعدم إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها المقرر في 24 ديسمبر الجاري "والذي كان استحقاقا دستوريا ومطلبا دوليا لتمهيد الطريق نحو مستقبل افضل للشعب الليبي وامنه واستقراره".وأكد مواقف مجلس التعاون وقراراته الثابتة بشأن الأزمة الليبية مجددا حرص دول المجلس على الحفاظ على مصالح الشعب الليبي وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية في ليبيا وضمان سيادتها واستقلالها ووحدة اراضيها ووقف التدخل في شؤونها الداخلية وخروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية ومساندة الجهود المبذولة للتصدي لتنظيم ما يسمى ب(داعش) الارهابي ودعم جهود الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سياسي لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا والمنطقة.
وكان من المقرر أن يتوجه الليبيون أمس إلى صناديق الاقتراع في انتخابات رئاسية وتشريعية غير أنه تم تأجيل هذه الاستحقاقات بسبب عدم الاتفاق حول القاعدة القانونية المنظمة للانتخابات بالإضافة إلى الجدل حول بعض المترشحين لرئاسة ليبيا لا سيما القيادي العسكري خليفة حفتر ورئيس الحكومة الحالية عبد الحميد الدبيبة بالإضافة إلى نجل الزعيم الليبي الراحل سيف الاسلام القذافي. (النهاية)

م د م / ط م ا

شارك الخبر على