وزير خارجية فرنسا يطالب الاتحاد الأوروبي بالنظر في علاقته بتركيا

أكثر من سنتين فى كونا

باريس - 24 - 6 (كونا) -- طالب وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان الاتحاد الاوروبي اليوم الأربعاء بإجراء "مناقشة جوهرية" حول علاقته مع تركيا بهدف الدفاع عن مصالح الاتحاد الاوروبي.وقال لودريان في كلمته أمام مجلس الشيوخ الفرنسي في ضوء الخلاف بين بلاده وتركيا حول ليبيا انه "يتعين على الاتحاد الاوروبي بحث العلاقات مع انقرة دون محظورات ودون سذاجة" مطالبا بروكسل بالقيام بهذه العملية "بسرعة كبيرة".وشدد على ضرورة ان ينظر الاتحاد الأوروبي إلى "آفاق علاقاته المستقبلية مع أنقرة" وأن يدافع بقوة عن مصالحه الخاصة لاسيما "أنه يمتلك الوسائل الكفيلة بالقيام بذلك".كما أشار وزير الخارجية الفرنسي الى الحادث البحري الذي وقع بين سفن تركية وفرنسية في البحر الأبيض المتوسط قبل أسبوعين قائلا انه "مخز للغاية" خاصة أن السفن الفرنسية كانت في مهمة لحلف شمالي الأطلسي (ناتو) لفرض حظر اسلحة على ليبيا.ودعا لودريان إلى "توضيحات" من جانب تركيا حول دورها في الصراع الليبي حيث تتبادل باريس وانقرة الاتهامات بممارسة "لعبة خطرة" في الصراع.وتصاعدت حدة الخلافات بين تركيا وفرنسا العضوان في (ناتو) حول ملف الازمة الليبية اذ تؤيد انقرة حكومة الوفاق الوطني في طرابلس التي يقودها فايز السراج فيما تتهم باريس بدعم الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر وهو ما تنفيه فرنسا.كما أبدت فرنسا رفضها لتوقيع تركيا وحكومة طرابلس على اتفاق بحري فضلا عن تنقيب أنقرة عن النفط قبالة قبرص. (النهاية)

ج ك / أ م س

شارك الخبر على