سمو ولي العهد سباق الفورمولا يتميز بإسهامات الكوادر الوطنية المخلصة

أكثر من ٣ سنوات فى البلاد

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء أن سباق جائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج للفورمولا واحد بات من السباقات المهمة التي يترقبها الجميع لما يتميز به من إسهامات مخلصة من أبناء البحرين لإنجاحه سنوياً، وبإضفائهم على هذا السباق العالمي لمسات محلية نالت على إعجاب الجميع، مشيراً سموه إلى المقومات الكبيرة التي تتمتع بها مملكة البحرين لاستضافة هذا الحدث العالمي سنوياً مما عزز من مكانتها على الخارطة الدولية لهذه السباقات.

جاء ذلك لدى زيارة سموه حفظه الله مساء اليوم الجمعة لحلبة البحرين الدولية التي شهدت انطلاق التجارب الحرة الأولى ضمن جائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج 2019، في نسختها الخامسة عشر والتي تقام في الفترة من 29 إلى 31 مارس الجاري.

وأشار سموه إلى الدور الكبير الذي تقوم به حلبة البحرين الدولية والقائمين عليها في إنجاح هذه التظاهرة السنوية التي بات ينتظرها المواطنون ومحبو هذه الرياضة، وإسهاماتها في نشر ثقافة سباقات السيارات على كافة المستويات المحلية والدولية وتمكنها من إدارة وتنظيم السباقات الليلية بكل اقتدار، وهو ما يبرهن بأن أبناء البحرين قادرون دوماً على تحقيق النجاحات عبر حرصهم الدائم على رفع اسم بلدهم البحرين عالياً. معرباً سموه عن شكره وتقديره لكافة الجهود المبذولة من الكوادر الوطنية المخلصة التي تسعى دوماً نحو تحقيق النجاحات لوطنها في كافة المجالات، ولجهودهم في الاعداد لاستضافة هذا الحدث الرياضي المميز.

ذكر فى هذا الخبر
شارك الخبر على