لا يوجد اشخاص بهذا الإسم
    علي إبراهيم

    علي إبراهيم

    علي باشا إبراهيم، واحد من أوائل الجراحين المصريين وأول عميد مصري لكلية طب قصر العيني. علي إبراهيم المواش، عضو سابق في مجلس الأمة الكويتي. علي إبراهيم، ممثل سعودي. ويكيبيديا

    عدد الأخبار كل يوم من ولمدة حوالي شهر واحد
    أعلى المصادر التى تكتب عن علي إبراهيم
    ما أكثر المدن اهتماما بعلي إبراهيم؟
    كم شخص يبحث عن علي إبراهيم علي جوجل هذا اليوم؟

    ما أخر فيديوهات علي إبراهيم على يوتيوب؟

    صيادلة عرب في دمشق إطلاق مشاريع تنعكس إيجابا على كل صيدلاني عربي دمشق سانا يحمل لقاء اتحاد الصيادلة العرب في دمشق مشاريع عدة انتظرت طويلا أبرزها بورد عربي وأكاديمية للتعليم والتدريب.. مشاريع تساوي في أهميتها حسب المشاركين الرسالة التي حملتها عودة انعقاد نشاطات الاتحاد العربي في العاصمة السورية بعد غياب سبع سنوات فكانت تأكيدا على تعافي سورية وخروجها من محنتها. سانا رصدت آراء المشاركين العرب في الدورة ١٠٨ للمكتب التنفيذي والأمانة العامة لاتحاد الصيادلة العرب الذي يختتم اليوم حيث أكد الأمين العام للاتحاد الدكتور علي ابراهيم حرص الاتحاد على عضوية سورية خلال سنوات الأزمة ودعمها والحفاظ على موقعها وقال.. “أتينا لمشاركة الشعب السوري فرحة الانتصار وانعقاد الدورة في دمشق يؤكد استمرار الحياة الطبيعية فيها”. وأضاف الدكتور ابراهيم.. “تكريما لدمشق قررنا أن نعلن منها انطلاق البورد العربي الصيدلاني والأكاديمية العربية لتنمية المهارات الصيدلية” مع مناقشة فكرة دستور الأدوية العربي وغيرها وهي مشاريع جاءت بعد جهود وعمل لعدة سنوات. ومن نقابة صيادلة مصر عبر أشرف مكاوي عن سعادته للتواجد في دمشق وعودة نشاطات الصيادلة العرب إليها ولا سيما أنها الآن “بمنتهى الامن والأمان” مشيرا إلى انه زار كليات الصيدلة العامة والخاصة في دمشق وأحد معامل الأدوية بحمص. ورأى مكاوي أن “مستوى الصناعة الدوائية العربية جيد جدا لكنه لا يأخذ حقه بالتسويق وسورية أيضا لديها أصناف دوائية ممتازة وبسوية وجودة عالية ما يؤكد ضرورة تعزيز التعاون بين الدول العربية في هذا المجال”. ومن لبنان قال أمين سر نقابة الصيادلة محمد جحجاح.. ان عودة اجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد الصيادلة العرب إلى دمشق “عامل قوة لسورية والوطن العربي فهي قلب العروبة النابض” مضيفا “اخترنا هذه المرحلة لنحتفل بالانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري وحلف المقاومة”. “سورية لم تتغير لقد كانت دائما السباقة بالعلم والصيدلة والدليل أنها بقيت حاضرة بكل المؤتمرات والنشاطات العلمية والمهنية” بهذه الكلمات عبر نائب رئيس نقابة صيادلة الجزائر الدكتور فيصل عابد عن فرحه بعودة نشاطات الاتحاد إلى دمشق معربا عن أمله بالخروج بتوصيات تطور مهنة الصيدلة على المستوى العربي لتنافس مثيلتها الغربية “ولا سيما أنها تمتلك كل الإمكانيات لخدمة المجتمع وصحة المواطن”. ومن نقابة صيادلة الأردن بين الدكتور طلال عبيدات أن المشاريع التي تحملها الدورة الحالية ستنعكس إيجابا على الصيدلاني السوري والعربي آملا أن تخرج إلى حيز الوجود بأقرب وقت ممكن. و قال عبيدات.. “أنا سعيد جدا لرؤية سورية تنتصر بشعبها وقيادتها وجيشها الذي قهر كل طغاة العالم”. من جانبه أوضح رئيس اتحاد الصيادلة السودانيين وعميد كلية الصيدلة الوطنية الدكتور صلاح الدين ابراهيم أن مقر البورد الصيدلاني العربي سيكون في السودان على أن يحدث مركز امتحاني له في دمشق. ورأى الدكتور ابراهيم من خلال مشاهداته في اليومين الماضيين “أن كل ما يقال عن سورية ويشاع في الإعلام بعيد عن الواقع ولقاء الاتحاد بدمشق دليل على ذلك وتأكيد على أنها انتصرت على الإرهاب”. ومن تونس بين نقيب الصيادلة الشاذلي الفندري أن اللقاء سيبحث كل أشكال الدعم للصيادلة في سورية ولإعادة بناء صناعتها الدوائية مشيرا إلى ضرورة أن تقوم النقابات بتحفيز حكوماتها لتطوير التبادل الدوائي العربي. وكان وفد من الصيادلة العرب زار أول أمس عددا من كليات الصيدلة العامة والخاصة ومعمل ميديكو للصناعات الدوائية في حمص حيث بين مدير المعمل الدكتور نبيل قصير ومسؤول لجنة المعامل بنقابة صيادلة سورية في تصريح لسانا أن الوفد اطلع على إمكانيات الصناعة الدوائية في سورية من كوادر وتجهيزات وبنى تحتية وأبدى الصيادلة المصريون اهتمامهم بالتعاون في هذا المجال. تجدر الإشارة إلى أن أعمال الدورة ١٠٨ لاتحاد الصيادلة العرب بدأت أمس بيوم علمي في جامعة دمشق حول “مفاهيم وتطبيقات العلاجات البديلة والطب التقليدي” لتعقد بعدها جلسات نقاش للمكتب التنفيذي والأمانة العامة على أن تصدر توصياته مساء اليوم. دينا سلامة
    المخرج أنزور لـ سانا.. نأمل أن يكون مسلسل “وحدن” تحولا جديدا في الدراما السورية السويداء سانا شارف المخرج نجدة إسماعيل أنزور على الانتهاء من تصوير مسلسله الجديد “وحدن” بقرية الغيضة في ريف السويداء المأخوذ عن نص للكاتبة ديانا كمال الدين ومن إنتاج سما الفن الدولية للإنتاج الفني. “سانا” زارت موقع تصوير المسلسل والتقت القائمين عليه حيث بين المخرج أنزور أن العمل يعتمد على العنصر النسائي بشكل أساسي لأن المرأة هي الشجرة والحياة والأم والأرض موضحا أن الهدف من العمل الولوج إلى عقلية المرأة الشرقية والية تفكيرها حسب الموروث الثقافي لديها والبيئة والتربية التي نشأت عليها. وأكد أنه لا توجد في العمل شخصيات ثانوية بل البطولة جماعية فيه قائلا .. “حين تقدم إحدى الشخصيات دورا أساسيا وتلعب حكاية من الحكايات تصبح كل الشخصيات التي حولها كومبارس يخدمون حكايتها وهي أول مرة تحدث على مستوى الدراما السورية والعربية”. ولفت أنزور إلى أن العمل يتميز بالجرأة والموضوعية والشفافية والأفكار الجديدة وكسر القواعد فما كان عبارة عن تابوهات ممنوع الاقتراب للكاتب والفنان تم كسرها وتقديم شيء يحترم عقل المشاهد ويتناسب مع طبيعة الزمن الذي نمر به مشيرا إلى أن المسلسل لا يختلف عن مسلسلات السنوات السابقة لكن طريقة تقديمه تختلف فالعمل لا يطرح الأزمة التي تمر بها سورية بشكل مباشر وإنما هذا العمل يعتمد على الإنسانية الموجودة داخل الفرد مع التركيز فيه على بناء الإنسان أولا. وقال أنزور.. “نأمل أن يكون مسلسل “وحدن” خطا أحمر جديدا في الدراما السورية كما كان مسلسل “نهاية رجل شجاع” تحولا فيها.. إن العمل يحمل موروثا كبيرا عبارة عن سبع سنوات من الأزمة وبالتأكيد علمت الفنان والكاتب وكل الناس وانه لا بد من حركة جديدة وإضافية على الدراما حتى تليق بالمستقبل الذي نريده لسورية”. وحول اختيار موقع العمل لفت أنزور الى ان قرية الغيضة في السويداء التي تضم قرية قديمة مهجورة بمنطقة جميلة تخدم العمل حيث جرت محاولة إعادة الحياة إليها وترميمها وتأهيل معظم منازلها وفرشها حسب طبيعة العائلات والشخصيات الموجودة بالعمل مبينا انه لأول مرة يتم التصوير في مكان واحد دون أخذ لقطات أو مشاهد من مكان آخر. وأشار أنزور إلى تنوع الازياء المستخدمة في المسلسل الذي يضم نحو ٥٢ شخصية وكل منها لها مساحتها مع الاعتماد على أساتذة كبار يمكن أن يساعدوا في تقديم الأدوار الصعبة مع إعطاء مساحة واسعة للوجوه الشابة الواعدة. ولفت إلى أنه ليس بالضرورة أن يتم عرض المسلسل في شهر رمضان وإنما له موسم خاص. كاتبة العمل ديانا كمال الدين بينت أن “وحدن” عبارة عن مجموعة نساء بقين وحدهن في قرية ريفية دون تحديد المكان بعد مغادرة الرجال منها بفعل الظروف المستجدة عليها فتغيرت ظروفهن بغياب الرجل والحماية فاضطررن رغم الحصار وعدم فهم ما يحدث الى لعب دورهن وتحمل مسؤءوليتهن وإيجاد حلول بسيطة من الموجود بين أيديهن والاستمرار بالبقاء في القرية دون التخلي عنها. وتقول كمال الدين.. “وحدن ليس قصة فرد او بطل بل هو قصة مجتمع بذاكرته الجمعية من غرائز وصراعات بين المؤنث والمذكر من أساطير يمحي حقائقها التكرار فتبقى معلقة بين اليقين والخيال ومن أعراف وتقاليد مكومة كإرث مسحور لا يجرؤء أحد على التخلي عنه وهو قصة مجتمع بحاضره المشوه المعالم باختلاف الأديان والأجيال وجحيم الجيوسياسة والاقتصاد وتنازع الأخلاق والرغبات وتنازع الواقع والحلم وذوبان التفرد في بوتقة الجماعة وتفسخ الجماعة بأنانية الأفراد”. وأضافت كمال الدين.. إن “وحدن هو قصة أرض حملت في بطنها كنزها ولعنتها وسلامها ودمارها وحملت من عليها من بشر ووزر الآثام وحلم الخلاص كلهم على حق وجميعهم على خطأ وهو حلقات من أسئلة دون إجابة وباب لعالم من تلك الواقعية السحرية التي تشعرها بعواطفك وحواسك جميعها ولكنها تبقى عصية على الخضوع لقوانين العقل فتبقى يدك معلقة أمام إغواء طرق الباب أو أمان الانسحاب”. وبينت كمال الدين أنها حاولت من خلال العمل تقديم جديد لم يقدم من قبل مع احترام عقل المشاهد وجربت شده باتجاه شيء يثير انتباهه وفضوله بشيء من الواقعية السحرية بحيث يكون هناك شيء مرتبط بالواقع وآخر ليس له علاقة به إطلاقا بما يجعله في تساؤءل دائم خلال متابعته له من خلال تنوع الأفكار والشخصيات بحيث لا توجد الى ضيوف العمل الليث مفتي ومعن عبد الحق وناصر مرقبي وريام كفارنة وزيد الظريف وعفراء زينو ومحمد رعد. بطولة لشخص وفرد بل كل ممثلة وممثل كان لهم دور بطولة وحيز درامي قادر من خلاله على تقديم شخصية مختلفة عن البقية ففيه جزء كبير من المغامرة لأنه يحمل شيئا جديدا متوقعة ان يحقق العمل نقلة نوعية في الدراما السورية. والتقت “سانا” في كواليس العمل مع الفنان سليم صبري الذي تحدث عن دوره في المسلسل المتمثل بإمام الجامع الذي آثر البقاء في القرية فساهم مع راعي الكنيسة فيها بالتدخل لحل مشاكل النساء والحفاظ على حالة الهدوء والسلام والتآخي في القرية بينما يشير الفنان جهاد الزغبي الذي أخذ دور قسيس الى ان المسلسل يحكي عن الزمن الحالي من خلال قصة قرية تعكس سورية كلها وأحداثه تدور بين عائلات ونساء هذه القرية المتكاتفة في كل شيء ولا فرق فيها بين اهلها وتجسد حقيقة السوريين وحالة الناس في هذه الظروف. ولفتت الفنانة تماضر غانم التي تأخذ دور شابة في المسلسل الى انها تحمل بداخلها المحبة والطيبة والخير للناس مع الكثير من الألم والتحدي ما جعلها تظهر من شخصيتها من الخارج على انها قاسية وتحمل قوة وجبروتا فتسهم في حماية هذه القرية بعد اختفاء الرجال منها. مدير التصوير والإضاءة محمد حبيب أشار الى ان العمل معاصر يعكس الواقع الذي نعيشه منوها بجمالية العمل لوجود عدة أجواء تمكن مدير التصوير من اثبات مقدرته في التعامل معها وخاصة ان العمل فيه الواقعي والفانتازيا والاسطوري مع وجود اختلاف في كل ناحية فيه من حيث استخدام الإضاءة والكاميرا والمعدات الفنية حيث سيرى المشاهد شيئا مختلفا بحاجة الى تركيز ومتابعة منه. وفيما يتعلق بالصعوبات التي رافقت التحضير للعمل لجهة ترميم القرية والديكور أوضح عصام الداهوك المسؤءول عن ذلك ان موقع العمل كان عبارة عن قرية قديمة مهجورة ومهملة حيث جرى ترميمها من مواد من الطبيعة نفسها دون استخدام مواد دخيلة بالاتفاق مع دائرة الآثار فجرى اصلاح بعض البيوت المهدمة مع وضع أسقف كاملة لبعضها وإنشاء شبكة طرق وأدراج حجرية لدمج القرية ببعضها وخاصة أنها تقع على جانب واد في منحدر ومدرجات. يذكر ان المخرج المنفذ للعمل ديانا كمال الدين وهو من تمثيل نادين خوري ومروان فرحات ومجد فضة ولما الحكيم وسحر فوزي ونهاد ابراهيم وتماضر غانم ولوريس قزق وتوليب حمود ومروان أبو شاهين وآلاء عفاش ومجد مشرف وسليم صبري وحسام سكاف وتسنيم باشا وجهاد الزغبي وهشام كفارنة ورامي أحمر وسوسن ميخائيل ومحسن عباس وكنان العشعوش ورنا العظم. ومن الممثلين ايضا مرح جبر ويوسف مقبل وياسر سلمون وهبة زهرة وعامر علي ورباب مرهج وهناء نصور وأنس الحاج ورشا بلال وربى السعدي وسيوار داود وإيناس زريق ولجين اسماعيل ونهاد عاصي وعدنان عبد الجليل ورشا رستم وراما عيسى وأمانة والي وعلي إبراهيم وفايز قزق وفرح الدبيات وطارق نخلة ونادين الشعار وبلال مارتيني اضافة غسان خيو
    قارن علي إبراهيم مع:
      لا يوجد اشخاص بهذا الإسم