لا يوجد اشخاص بهذا الإسم
    عبد الفتاح السيسى

    عبد الفتاح السيسى

    عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي (١٩ نوفمبر ١٩٥٤)، هو الرئيس السادس والحالي لجمهورية مصر العربية، والقائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية، تم انتخابه لمدة ٤ سنوات بعد نجاحه في الانتخابات الرئاسية ٢٠١٤، شغل سابقاً منصب القائد العام للقوات المسلحة المصرية ووزير الدفاع الرابع والأربعين منذ ١٢ أغسطس ٢٠١٢ حتى استقالته في ٢٦ مارس ٢٠١٤ للترشح للرئاسة. تخرج في الكلية الحربية عام ١٩٧٧، وعمل في سلاح المشاة، وعين قائدًا للمنطقة الشمالية العسكرية، وتولى منصب مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع. في ٣ يوليو ٢٠١٣ أطاح بالرئيس السابق محمد مرسي (أول رئيس مدني منتخب بعد ثورة ٢٥ يناير) عقب مظاهرات طالبت برحيله وأعلن عن إجراءات صحبت ذلك عُرِفت بخارطة الطريق، عارضها المؤيدين لمحمد مرسي وقتها واعتبروها ومعهم جزء من المُجتمع الدولي والعربي انقلاباً عسكرياً بينما أيدها المتظاهرين والمعارضين لمرسي وقتها واعتبروا ذلك ثورة وتأييد لمطالب شعبية. في عام ٢٠١٦ احتل المركز الرابع في قائمة الزعماء والرؤساء الأكثر نشاطاً وظهوراً وتأثيراً بارزاً في مسار الأمور بالعالم التي أعدتها وكالة أنباء «سبوتنيك». ويكيبيديا

    عدد الأخبار كل يوم من ولمدة حوالي شهر واحد
    من أهم المرتبطين بعبد الفتاح السيسى؟
    أعلى المصادر التى تكتب عن عبد الفتاح السيسى
    ما أكثر المدن اهتماما بعبد الفتاح السيسى؟
    كم شخص يبحث عن عبد الفتاح السيسى علي جوجل هذا اليوم؟

    ما أخر فيديوهات عبد الفتاح السيسى على يوتيوب؟

    القاهرة (صومالي تايمز) تلقي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، اتصالاً هاتفياً من رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو. وتناول الاتصال سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلاً عن تعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، كما تم استعراض آخر مستجدات الوضع الداخلي في الصومال، وجهود الحكومة الصومالية لاستعادة الأمن والاستقرار، بما يلبي طموحات الشعب الصومالي في تحقيق التنمية والازدهار. وأعرب رئيس الجمهورية عن تثمينه للمواقف المصرية في مساندة الصومال، والدعم الذي تقدمه لتحقيق الأمن والاستقرار فيه، وحرصه على استمرار المستوى العالي من التنسيق والتشاور مع مصر إزاء مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مكافحة خطر الإرهاب المتنامي، فضلاً عن العمل على دفع التعاون بين البلدين في شتى المجالات. من جانبه، أكد الرئيس السيسي خلال الاتصال على العلاقات المتميزة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، معرباً عن حرص مصر على تفعيل مختلف أوجه التعاون مع الصومال. كما أكد على موقف مصر الثابت المتمسك بوحدة أراضي الصومال وسيادته، ومساندتها لجهود استعادة الأمن والاستقرار. المصدر أ ش أ
    مقديشو (صومالي تايمز) – أجرى رئيس الجمهورية محمد عبدالله فرماجو، أمس الاثنين، اتصالا هاتفيا مع نظيره المصري عبدالفتاح السيسي بشأن تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين. وقالت مصادر صحفية مطلعة إن فرماجو اتصل بنظيره المصري، حيث أعرب خلال الاتصال الهاتفي عن تقديره للعلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين، مشيداً بدور مصر في مساندة الصومال ودعمه من أجل تحقيق الاستقرار فيه. كما أعرب رئيس الجمهورية عن تطلعه لتعزيز أطر التعاون بين البلدين في شتى المجالات، معرباً عن تقدير بلاده للدعم الفني الذي تقدمه مصر للصومال، فضلاً عن دفاعها عن المصالح الصومالية في المحافل الإقليمية والدولية. ومن جانبه، أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي خلال المحادثة الهاتفية قوة العلاقات المتميزة التي تربط بين مصر والصومال، مؤكداً موقف مصر الداعم لوحدة الصومال وسيادته. كما أعرب السيسي عن حرص مصر على تفعيل مختلف أوجه التعاون الثنائي بين البلدين، مؤكداً مواصلة مصر تقديم الدعم الفني لأبناء الصومال ومساندته في جهود بناء مؤسسات الدولة واستعادة الأمن والاستقرار. وتناول الاتصال الهاتفي سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، كما استعرض رئيس الجمهورية آخر مستجدات الوضع الداخلي في البلاد، والخطوات التي تقوم بها الحكومة المركزية لاستعادة الأمن والاستقرار بالصومال، والتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهه، وعلى رأسها خطر الإرهاب.
    مقديشو – أجرى الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو اتصالا هاتفيا مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي لبحث تعزيز العلاقات الثنائية وتفعيل أوجه التعاون بين الدولتين. واستعرض فرماجو خلال الاتصال آخر مستجدات الوضع الداخلي في الصومال، والخطوات التي تقوم بها الحكومة المركزية لاستعادة الأمن والاستقرار في البلاد والتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهها وعلى رأسها خطر الإرهاب. وأعرب الرئيس الصومالي عن تقديره للعلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين، مشيداً بدور مصر فى مساندة الصومال ودعمه من أجل تحقيق الاستقرار فيه. كما أشار إلى تطلعه لتعزيز أطر التعاون بين البلدين في شتى المجالات، معرباً عن تقدير بلاده للدعم الفني الذي تقدمه مصر للصومال، فضلاً عن دفاعها عن المصالح الصومالية فى المحافل الإقليمية والدولية. من جانبه، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح اليسي خلال الاتصال قوة العلاقات المتميزة التى تربط بين مصر والصومال، مؤكداً موقف مصر الداعم لوحدة الصومال، معربا عن حرص مصر على تفعيل مختلف أوجه التعاون الثنائي بين البلدين، ومواصلة مصر تقديم الدعم الفني لأبناء الصومال ومساندته فى جهود بناء مؤسسات الدولة واستعادة الأمن والاستقرار. المصدر وكالات
    القاهرة (صومالي تايمز) أكد الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري، عمق العلاقات التاريخية التى تربط بين مصر والصومال، في كل مجالات التعاون لا سيما القطاع الزراعي، لافتا إلى أن هناك توجيهات من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسى، بتوطيد هذا التعاون وتقديم كل أشكال الدعم. جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقده وزير الزراعة، المصري بديوان وزارة الزراعة مع نظيره الصومالي سعيد حسين عيد، بحضور عبدالغني محمد وعيس، السفير الصومالي بالقاهرة، ونائبه، لبحث سبل التعاون الزراعي بين البلدين. وأشار وزير الزراعة، إلى أن الحكومة والقيادة السياسية في مصر، حريصة على تعزيز العلاقات مع دول القارة السمراء، وتنمية وتعزيز العلاقات معها، وهو ما شدد عليه الرئيس السيسى خلال لقائه ونظيره الصومالي الأسبوع الماضي، مؤكدا أن وزارة الزراعة مستعدة لتقديم كل أشكال الدعم للدفع قدما بالتعاون القائم بين البلدين، خصوصًا في مجال الإنتاج النباتي والحيواني. وقرر وزير الزراعة المصري، تشكيل لجنة فنية من الوزارة لزيارة الصومال للوقوف على ما تم إنجازه فى مشروع المزرعة النموذجية المشتركة والتي سيتم إنشاؤها على مساحة ٢٠٠ هكتار، بعد انتهاء الجانب الصومالي من تجهيز البنية التحتية لها. وأكد البنا، أنه بناء على تعليمات القيادة السياسية، سيتم زيادة الفرص التدريبية للمهندسين والباحثين الزراعيين الصوماليين بالمركز المصري الدولي للزراعة، في كل المجالات المتعلقة بالإنتاج النباتى والحيوانى والسمكى، لتنمية قدراتهم فى هذه المجالات، مشيرا إلى أنه سيتم تحديد البرنامج التدريبي وفقا لاحتياجات وأولويات الجانب الصومالي. من جهته، أعرب وزير الزراعة الصومالي، عن تطلعه وبلاده لتكثيف التعاون الزراعd مع مصر، بما يساهم في تحقيق تنمية زراعية حقيقية تأتي في مصلحة الشعبين الشقيقين، مؤكدا أن بلاده تقدر الجهود التي تقوم بها مصر من أجل مساندةالصومال والشعب الصومالي. واتفق الجانبان على أن يشمل التعاون إعداد خريطة وبائية للثروة الحيوانية في الصومال، بما يساهم بشكل كبير في معرفة حاجة الجانب الصومالي للأمصال واللقاحات البيطرية ومساهمة مصر في ذلك، كما اتفقا على تشكيل لجنة فنية وتنفيذية من الجانبين لتفعيل مذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين في مجالات الزراعة، فضلا عن تحديد الأولويات الخاصة بالتعاون المستقبلى، وكذلك وضع خطة عمل وبرنامج زمني للتنفيذ في أسرع وقت ممكن، بحيث يشمل التعاون أيضا زيادة فرص التبادل التجاري للحاصلات الزراعية والثروة الحيوانية بين البلدين. المصدر أ ش أ
    القاهرة (صومالي تايمز) قرر محمد فريد خميس، رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، رئيس مجلس أمناء الجامعة البريطانية في مصر، تقديم عشرين منحة مجانية بالجامعة وبأكاديمية الشروق، لأبناء دولة الصومال . جاء ذلك في أعقاب الزيارة الأخيرة التي قام بها الرئيس الصومالي لمصر، وتأكيدًا على الجهد الكبير الذي تبذله مصر، حتى تعود إلى أحضان القارة السمراء. وأشاد بما قاله الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي "جئنا من مصر بيد ممدودة للتعاون والسلام والبناء والاستقرار، ويمكنكم أن تعتمدوا علينا" وذلك خلال زيارته الأخيرة لبعض الدول الإفريقية، تنزانيا، رواندا، الجابون، تشاد. ووصف خميس، وفقًا لبيان إعلامي، ما قاله السيسي بأنه يحمل تلخيصًا شديد الوضوح لمدى حرص مصر على التواصل مع أشقائها الأفارقة، من خلال استراتيجية مصرية ثابتة وراسخة، تتأكد يومًا بعد يوم، وهو الأمر الذي يدعو الجميع حكومةً وصناعًا ومستثمرين، إلى تفعيل هذه المعاني، لتصبح واقعًا ملموسًا، يستشعر به الجميع. وقال خميس "إن مصر تتقارب مع أفريقيا، بعد فترة جفاء عاشتها مع عمقها الجنوبي، طيلة السنوات الماضية، مؤكدًا أن أفريقيا أرض الفرص الواعدة، وبيننا وبينها وحدة تاريخ، وكذلك وحدة أهداف، فمصر إفريقية وعربية، والرئيس عبدالفتاح السيسي لديه قناعة مبنية على معرفة أن مصر لا بد أن ترجع لقلب إفريقيا، حتى تصبح قوية بدعم أشقائها الأفارقة". وتجدر الإشارة أن الجامعة البريطانية في مصر تحرص دومًا على التواصل مع القارة الإفريقية، بزيارة الرؤساء الأفارقة، واستقبال الوفود، وقد أهدت تمثال الرئيس الراحل جمال عبدالناصر لإحدى الجامعات الغينية التي تحمل اسمه، كما قدمت خمسين منحة دراسية مجانية لإثيوبيا، ودول حوض النيل. المصدر البوابة نيوز
    من ذكر فى نفس الأخبار؟
    قارن عبد الفتاح السيسى مع:
      لا يوجد اشخاص بهذا الإسم