حمود بن محمد

حمود بن محمد

السلطان السير حمود بن محمد بن سعيد البوسعيد سلطان زنجبار السابع الذي حكم من الفترة من (٢٧ اغسطس ١٨٩٦ - ١٨ يوليو ١٩٠٢)، ولد عام ١٨٥٣، وقد حكم السلطنة وهي تحت الحماية البريطانية.حكم السلطان حمود مدعوما من القنصل البريطاني السير باسيل كيف، فبعد وفاة السلطان حمد بن ثويني لم يتمكن من دخول قصر الحكم حيث تم احتلاله من قبل السلطان خالد بن برغش المطالب بعرش السلطنة، حيث تم تنصيب نفسه واعلانه سلطانا على زنجبار مما أثار حفيظة الإنجليز الذين رفضوا هذا التنصيب واعتبروه تمردا وخروجا عن المعاهدة المتفق بها، حيث طالبوه باليوم التالي ٢٦ اغسطس ١٨٩٦ بالخروج من القصر وتسليمه لهم ابتداء من الساعة ال٩:٠٠ صباحا من يوم ٢٧ أغسطس. ولما رفض الامتثال للأوامر بدأت البحرية بقصف القصر وأماكن أخرى مهمة بالمدينة، مما سبب لها بالدمار وهروب خالد ورجاله من القصر، ومن ثم نفيه بعد ذلك. طبقا لموسوعة غينيس للأرقام القياسية فإن تلك الحرب تعتبر أقصر حرب على مر التاريخ، وفي ذات اليوم تم تنصيب حمود كسلطان للبلاد، مدينا لها بالفضل أكثر من أي وقت مضى. ويكيبيديا

عدد الأخبار كل يوم من ولمدة حوالي شهر واحد
من أهم المرتبطين بحمود بن محمد؟
أعلى المصادر التى تكتب عن حمود بن محمد
قارن حمود بن محمد مع:
ما هي الدول التي تتحدث صحافتها عن حمود بن محمد؟
شارك صفحة حمود بن محمد على